ما حقيقة التصريح المنسوب للسوداني بشأن خفض سعر صرف الدولار إلى 119 ألف دينار عراقي؟

تداول عبر مواقع التواصل الاجتماعي خبر نصهُ الآتي: "السوداني : موازنة عام 2023 نزول سعر صرف الدولار الى 119 الف بدل 147 الف".

الحقيقة

الخبر مزيف، حيث لم يدلِ أمين عام تيار الفراتين ومرشح الإطار التنسيقي لرئاسة مجلس الوزراء (محمد شياع السوداني) بتصريح مماثل ولم يعلن عن خبر مشابه عبر أيًا من حساباته الرسمية عبر مواقع التواصل، كما لم تقم اي من وسائل الإعلام المحلية الرسمية وغير الرسمية بنقل مثل هكذا خبر او تصريح عنه.

وبشأن تغيير سعر الصرف الدولار فقد بيّن نائب محافظ البنك المركزي (عمار خلف) في تصريح لوكالة الأنباء العراقية بتاريخ 10 تموز 2022، أنه:

لا يوجد مبرر لتغييره

مضيفاً:

لا توجد هناك خطة مستقبلية لتغيير سعر الصرف سواء بعد 3-5 سنوات

مؤكداً أن:

سعر الصرف ضمن السياسة النقدية ومن اختصاص البنك المركزي حصراً وعندما يرى أن هناك ضرورة يفكر في تغيير سعر الصرف، ولكن حالياً لا يوجد أي مبرر أو حاجة لتعديله

كما سبق أن أصدر البنك المركزي العراقي بياناً بتاريخ 20 شباط 2022، ذكر فيه عدم وجود أي نوايا لتغيير سعر صرف الدولار الحالي، لاسيما بعد النتائج الإيجابية التي حققها، مؤكداً على امتلاكه احتياطي أجنبي كافي لاستقرار سعر صرف الدولار.

وكان البنك المركزي العراقي قد قرر بتاريخ 19 كانون الأول 2022، تعديل سعر صرف الدولار أمام الدينار العراقي، إذ بلغ سعر شراء الدولار من وزارة المالية 1450 ديناراً، أما سعر بيعه للمصارف فقد حدد بـ 1460 ديناراً لكل دولار، فيما يكون سعر البيع للمواطن بـ 1470 ديناراً لكل دولار.