ما حقيقة صفحة الفيسبوك التي تحمل اسم (الحميداوي تحسين)؟

نشرت صفحة على الفيسبوك باسم (الحميداوي تحسين) منشور تم تداوله عبر مواقع التواصل الاجتماعي نصه الآتي "الاطار التطبيعي".

الحقيقة

الصفحة التي قامت بمشاركة المنشور مزيفة وغير تابعة للمسؤول العام لسرايا السلام (تحسين الحميداوي)، إذ تم انشاؤها عام 2020 باسم "رجال الصدر القائد"، من بعدها تم تغيير الاسم إلى "كاظم العيساوي رجال الصدر القائد"، وتم تغيير الاسم من بعدها عدة مرات آخرها "الحميداوي تحسين".

وبالرجوع للحساب الرسمي للحميداوي يتضح عدم قيامه بمشاركة أي منشور مشابه عبر حسابه، وان آخر ما قام مشاركته حتى لحظة كتابة هذا المقال كان بتأريخ 3 آذار 2023، تحدث فيه عن المقاومة.

أيضًا فان آخر نشاط شاركته سرايا السلام عن (الحميداوي) كان بتأريخ 21 آذار 2023، مبينة مباشرته بغرس ألف شجرة سدر على جانبي قناة الجيش في بغداد.

يذكر أن زعيم التيار الصدري (مقتدى الصدر) أصدر قراراً بتكليف "أبو مصطفى الحميداوي" مسؤولاً عامًا لسرايا السلام بتأريخ 21 كانون الثاني 2022.